القائمة الرئيسية

الصفحات

السلفية الجامية من إصدارات مركز المسبار للدراسات والبحوث

السلفية الجامية من إصدارات مركز المسبار للدراسات والبحوث

السلفية الجامية

هذا الكتاب مهتم بالدرجة الأولي لمن لهم إهتماما متعمقا بالحركة السلفية بالمملكة العربية السعودية من حيث كيفية انتشارها ومدى تأثيرها على الرأي السياسي خاصة... فهو يبحث في ماهيتها ..داعميها...آراؤها 
في الفترة التي ما بين ثمانينيات القرن المنصرم وأواسط التسعينيات منه نشأت حركات أصولية مختلفة عادة ما تكون متوافقة في تطرفها الفكري وإنغلاقها على المجتمعات الأخرى برفضها لثقافات الآخرين متبنية الفكر التراثي الذي لا يتوافق ومتغيرات العصر الجديد.
يتحدث هذا الكتاب عن الحركة السلفية الجامية المنسوبة لفكر محمد أمان الجامي الذي أتي من الحبشة وتتلمذ على يد الشيخ إبن باز و نال ثقته مما يعني حركة أصولية سلفية تستمد شريعتها من النصوص الشرعية بحذافيرها مستبعدة الفكر الفلسفي أو حتى الفقهي من حيثياتها.... اعتمدت على التدرج العلمي من خلال الحصول على الشهادات الدينية العليا من مؤسساتها الداخلية.
برزت هذه الحركة وذاع صيتها إبان حرب الخليج حيث أنها توافقت مع الرأي السياسي في الخليج وحكوماته بتأييدها الاستعانة بالقوات الأجنبية لردع الجيش العراقي آنذاك,, هذا التوجه الذي جاء مخالفا ومعارضا مع الحركة السرورية(مؤسسها محمد بن زين العابدين بن سرور -سوري) والتي هي مزيج من الفكر الوهابي مع حركة الإخوان مما أدى الى كثير من الاصطدامات حيث أن الحركة الجامية بدأت بتصدير الفكر التجريجي والتكفيري لمجرد الإختلاف
من مجمل ما تقدم أعلاه يتضح جليا من أن كل هذه الحركات من حيث نشأتها وتصديرها لفكر واتجاه لا يدل الا على التسلط والوصاية لمصادرة رأي الأخرين فتارة تجدها تغازل الليبرالية لمجرد أنها إتفقت معها ضد طرف آخر وتارة تجدها تكفرها .






هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تحميل كتاب أوروبا التنوير لـ بيار - إيف بوروبير